العلماء يكتشفون طبقة للأوزون في كوكب الزهرة

العلماء يكتشفون طبقة للأوزون في كوكب الزهرة
اكتشف العلماء أن كوكب الزهرة محاط بطبقة من الاوزون (o3).

وافاد تقرير في دورية ايكاروس أن مركبة فينوس اكسبرس التابعة لوكالة الفضاء الاوروبية اكتشفت الطبقة الرقيقة، التي يمثل سمكها واحد بالمئة من سمك طبقة الاوزون الخاصة بالارض.

وحتى الآن لم تكتشف طبقة أوزون إلا في الغلاف الجوي للارض والمريخ.وقد يساعد الاكتشاف العلماء في تطوير بحثهم عن الحياة في الكواكب الاخرى.

وقد اكتشفت مركبة الفضاء طبقة الأوزون أثناء بحثها عن النجوم عبر الغلاف الجوي لكوكب الزهرة.

وبدت النجوم البعيدة أكثر خفوتا لأن طبقة الاوزون امتصت بعض من الضوء تحت البنفسجي الخاص بها.

وأفاد فرانك مونتميسين، أحد معدي التقرير الذي نشر في دورية ايكاروس والباحث في مركز لاتموس لابحاث الغلاف الجوي في فرنسا، بأن طبقة الاوزون الخاصة بكوكب الزهرة تقع على بعد 100 كيلومتر من سطح الكوكب، وهو ما يماثل ثلاثة أمثال بعد طبقة الاوزون الخاصة بالأرض.

ويتكون الاوزون، وهو جزيء يحتوي على ثلاث ذرات اكسجين (o)، عندما يفكك ضوء الشمس ثاني اكسيد الكربون في الغلاف الجوي لكوكب الزهرة إلى ذرتين من الاكسجين الوليد -o وذرة كربون +c ثم يتحد هذا الكسجين الوليد مع جزيئة الاكسجين بفعل طاقة الأشعة الشمسية فيتشكل غاز ثلاثي ذرات الاكسجين يسمى غاز الأوزون o3.

ويتكون الاوزون على الأرض بنفس الطريقة. وتمتص طبقة الاوزون الخاصة بالارض قدرا كبيرا م بالاشعة فوق البنفسجية الضارة مما يمنعها من الوصول إلى سطح الارض. 
منقول: افاق علمية